البرت ديماس
اهلا بالزائر الكريم

البرت ديماس

احلي منتدي في العالم
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلقائمة الاعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 الالمبيون الاثنا عشر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
البرت ديماس
الامبراطور
الامبراطور


عدد المساهمات : 479
تاريخ التسجيل : 25/01/2008
العمر : 22
الموقع : ام الدنيا

مُساهمةموضوع: الالمبيون الاثنا عشر   الخميس مارس 13, 2008 7:14 am

جبابرة
من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح, ابحث
الجبابرة أو عرق التايتن (باليونانية القديمة: Ττάν) بحسب الميثولوجيا الإغريقية، هم عرق من الآلهة الأقوياء الذين حكموا الأرض خلال العصر الذهبي الأسطوري، وهم العرق السابق للآلهة الأولمبية. اختلفت الأساطير القديمة في وصفهم باختلاف الفترة الزمنية والمنطقة التي تأصلت منها الأسطورة، إلا أنهم كانوا يعدون في غالبية الأوقات تجسيدات لقوى الطبيعة ومظاهرها المختلفة. المعنى الحرفي لاسم الجبابرة بالإغريقية هو الآلهة المجهدة أو المكافحة، وهم يعرفون أيضاً بالآلهة القدماء، أبناء الجنة، وقبيلة أورانوس.

يطلق اسم الجبابرة على أبناء غايا وأورانوس الإثنا عشر، ستة أشقاء وستة شقيقات، بحيث تزوج كل شقيق من شقيقته وأنجب عدداً من الأبناء، وهم: كرونوس وريا، إيابيتوس وثيميس، أوشينوس وتثيس، هايبيريون وثيا، كريوس ومنيموسايني، وكايوس وفيبي. كذلك، يضم هذا العرق بعضاً من أبناء الآلهة السابقة.

تذكر الأساطير في الميثولوجيا الإغريقية أن أورانوس كان الحاكم الأصلي لمجموعة الآلهة هذه، لم يعرف كفرد من هذا العرق، بل كإله بدائي (أو أساسي). وقد اشتهر أورانوس بطغيانه وشره، حيث قام بحبس أبناء غايا من السيكلوب والوحوش المتعددة الأذرع في منطقة مخفية من الأرض، أو في جزء من العالم السفلي، مما أغضبها بشدة، فحاولت تحريض أبنائه (والذين هم أبنائها أيضاً) عليه، كي يتم الإطاحة به. لكن الخوف تملكهم جميعاً، ما عدا كرونوس، والذي كان اصغرهم وأكثرهم دهاء وخبثاً. بعد أن استجاب كرونوس لطلبات والدته، أخذ منها منجلاً حاداً، ومن ثم تمكن من أن يمنع والده من إنجاب الأولاد، فأصبح بذلك عقيماً غير قادراً على تكوين نسل جديد، فقام كرونوس بأخذ محله كحاكم مطلق للآلهة، ونشأ بذلك عرق التايتن أو الجبابرة. تذكر بعض الأساطير أيضاً أن الأشقاء الذكور قد اشتركوا جميعهم في تنفيذ هذا الأمر، إلا أن كرونوس كان له الأثر الأكبر فيه.

بعد أن أصبح كرونوس حاكماً للآلهة، بدأ بالتصرف كوالده ونشر شروره، حيث رفض تحرير أبناء غايا من السيكلوب والوحوش المتعددة الأذرع. على إثر ذلك، تنبأ كلاً من غايا وأورانوس أن ابناً لكرونوس كان سيطيح به ويقضي عليه، ليكون بذلك الحاكم المطلق، فقام كرونوس بابتلاع جميع أبنائه للحوؤل من حدوث ذلك، إلا أن ريا قد حمت آخر أبنائها الذي كان يدعى زيوس، حيث خدعت كرونوس وجعلته يبتلع صخرة ملفوفة بملابس ابنها، ظناً منه أنه زيوس نفسه. بعد ذلك، تمكن زيوس من تحرير أشقائه الذين حبسوا في بطن كرونوس، والإطاحة به بعد حدوث معركة طاحنة، جمعت بين الكائنات المختلفة، وبدأ عرق جديد من الآلهة، سميت بالآلهة الأولمبية، أو الألمبيون الإثنا عشر، متخذاً جبل أولمب مقراً لهم، بينما نفي معظم الجبابرة إلى تارتيروس عقاباً لهم.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ahmmedsamy.yoo7.com
 
الالمبيون الاثنا عشر
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البرت ديماس :: الامبراطور :: التاريخ والادب-
انتقل الى: